الخميس، 17 ديسمبر، 2009

الأم الثانية

بالأمس رن جرس التليفون ففتحت الاتصال لأجد على الطرف الأخر أحدى معارفي وبعد السؤال والاستفسار عنها وأخبار أولادها وزوجها أكدت لي أن حياتها كلها تمام ولايعكنن عليها حياتها غير حماتها ، فهي الوحيدة التي تمثل العقبة في حياتها

فزوجها والحمد لله يحبها وتحبه ورزقه وفير وما يعننا عليها حياتها التي تفترى عليها أشياء لااساس لها، علاوة على أنها كثيرة الكذب على الرغم من أنها حاجة لبيت الله ، أخذت نفس كبير وقلت لها يا حبيبتي استحمليها أكراما لزوجك وعلى قدر محبتك لزوجك استحمليها فإذا بها ترد عليا لولا خوفي من الله لدعيت عليها بالموت وأقسمت أنها ليست معها فقط لظنت أنها هي التي تغضبها ولكن مع زوجة ابنها الأخر ..

ولأني أعرف حماتها معرفة شخصية وأعرف أن صديقتي هذه لا تكذب لأنها إنسانة ملتزمة وتتقي الله لم أجادل معها كثيرا وطلبتها بأن تحتمل إلى أن يهدي الله النفوس ويهديها لها وأن تحبها مثل والدتها التي فقدتها منذ شبابها وأغلقت التليفون معها .

وانزويت أفكر بيني وبين نفسي هل لو كل حماة أخذت زوجة أبنها في مقام ابنتها أكيد ستجد من يخدمها بعينه ويتمنى لها طول العمر ولا يتمني لها أن يقصر الله عمرها وبعد الوفاة ستدعو لها وربما تتذكرها أكثر من أبنائها ، ماذا لو ركزت الحماة على سعادة أبنها بأن تحسن معاملة زوجته بدلا من تركيزها على أن تكون " فاطمة تعلبة " تلك التي تريد أن تسيطر على الجميع وأن تكون بمثابة الرجل والسيدة في في نفس الوقت والأمر والناهي الذي لاترد له كلمة لاغية شخصية أبنائها ومن ثم يطلق على أبنائها أنهم أولاد أمهاتهم وأنهم معدومي الشخصية .

وحتى يكون الأمر حيادي فأن لزوجة الابن دور أيضا لكسب حماتها بأن تأخذ نية رضاء زوجها من خلال حسن معاملة والدته التي لولا هي ما كان وأن تراعي كبر سنها وأنها تحتاجهم من حولها وأن تجعلها بمثابة أمها التي لاتغضب من تصرفاتها مهما فعلت بها ، أعتقد أن لو فعلت كل زوجة أبن كل هذه الأمور ستكسب زوجها وأمه ويرضى الله عنها ويرضى عنها زوجها .

وفي النهاية همسة في أذن كل زوج .. عزيزي الزوج كن حكيما ومرن واجعل الحق دائما سيد الموقف فلا تأتي على حساب زوجتك فتخسرها ولا على حساب أمك فتكسرها ..كن ماسك العصا من الوسط حتى لاتكسر


هناك 5 تعليقات:

bos bos بسمه عبدالباسط يقول...

موضوع هايل يا بنتى

بس للاسف هتفضل المشكلة الازلية بين الحماه ومرات الأبن

عااااااااااااا

Timo.. يقول...

كلامك صح..بس برضة الزوج احيانا بيبقى مظلووووووووووم في النص.. لان قلبة متعلق بالاتنين وكتير بنقدر ننصحة لكننا لو مكانة مش بنعرف ننفذ النصيحة.. فالو كل واحد فعلا حاول يحافظ على شعور الطرف التاني اعتقد كل الاطراف ها تعيش في سلام او ع الاقل ها يبينوا مدى حبهم للزوج بانهم مش بيسببوا له مشاكل واعباء اضافية.

أميرة الاحزان يقول...

سبحان الله فعلا غريبه توارد الافكار دى تقريبا نفس الموضوع لا وبنفس الطريقه الكلام مع اصحابنا
بس يا حبيبتى انا كنت بعمل زى مابتقولي كده ان دى امه ولولاها ما كان وبعاملهاكويس لانى بحبه وبعمل الي يرضي ربنا ومش هقولك كانت عامله ازاى
يلا ربنايسامحها ويجازينا خيرا على مافعلناه
الحمدلله على كل حال
ويارب نعرف نحل المشكله الازليه دى
واكيد زى مافيه ناس مش كويسه فيه ناس كويسه تقدر المعامله الحلوه
ربنا يوفق الجميع يارب
تحياتى لكى

اعشق فى الليل ضوء القمر يقول...

موضوع مستمر وليس له حل

الشنكوتي الكبير يقول...

ربنا يسعد ايامك يا بنت يا بيبووو

ده انا مش عارف اقولك ايه بجد على طيبتك وجدعنتك انتي وباقي الفريق

بجد نورتيني واسعدتيني
تحياتي لمامتك قوي قوي قوي

اما بقى البوست ده فأحب اقولك ان مش دايما بتبقى الحماه هي المشكله ساعات بيبقى الحمى بقى هو المتعب
وفي كل الحالات المسؤليه كلها في ايد الزوج والزوجه عارفه ليه
لأن الوالد والوالده صعب نربيهم احنا صعب نغير طبعهم اللي بقاله سنين
بالتالي لازم احنا نتحملهم شويه
الزوج يكون عادر وحازم بجد وفي نفس الوقت رحيم بالأتنين امه وزوجته وابوه كمان
والزوجه لازم تقدر موقف زوجها وتساعده انه ميخسرهمش وتتحملهم شويه لأنهم بقوا اهلها هي كمان بحلوهم وبمرهم

والناحيه التانيه برده اهل الزوجه ربنا يحفظلي حمايا ويخليهولي راجل اطيب منه مشفتش
لكن في ناس تانيه اعرفهم في شغلي واصحابي الراجل بيبقى هو اللي طالع عينه مع اهل مراته وخانقينه بتصرفاتهم هو كمان لازم يصبر علشانها ويقدرها ويعملها كرامه بأنه ميريحش نفسه من مشاكلهم ويهجرهم تماما ويقطع علاقته بيهم لأن الست بتحب تتباهى بزوجها قدام اهلها وتفخر بيه فلما تبقى زيارتها ليهم يتيمه كده من غيره اكيد هتزعل

الخلاصه انت اعتبر اهلها اهلك واتحملهم علشان ربنا
وانتي اعتبري اهله هم اهلك واتحمليهم علشان ربنا

وربنا هيعوضكم فوق ما تتخيلوا

ميرسي يا قمر

سلاااااااااااااااام
اخوكي ايهاب

إعلانات

المشاركات الشائعة